الطماطم

يتم زرع الطماطم في المناطق الحارة والمعتدلة، وتعود أصول كلمة طماطم إلى لغة الأزتيك في المكسيك الوسطى، وتعتبر الطماطم من فصيلة الباذنجان، وتتميز الطماطم بلونها الأحمر وبشكلها الدائري، وهي تحتوي على العديد من الفيتامينات والعناصر المفيدة لصحّة الإنسان ومنها: فيتامين أ، وفيتامين ب، وفيتامين ج، والنحاس، والفسفور، والبوتاسيوم، والمغنيسيوم، والكالسيوم، وأيضاً تمتاز الطماطم بطعمها الشهيّ حيث تدخل في إعداد العديد من المأكولات المتنوعة، كذلك تدخل في المجالات التجميلية.

الطماطم تنتمي إلى الخضراوات وتعرف بالعديد من الأسماء مثل البندورة والأوطة، وتعود أصولها إلى جنوب أمريكا وبالتحديد البيرو، وبعد ذلك تم انتشارها لتصل إلى بلاد الشام، لكي يصبح لا يخلو بيت من وجودها.

وتحتوي الطماطم على نسبة عالية من فيتامين سي والأملاح المعدنية، وكذلك لها العديد من الفوائد الصحية لجسم الإنسان، وعلى الرغم من تلك الفوائد العديدة للطماطم فإن لها الكثير من المضار.

القيمة الغذائيّة للطّماطم

تحتوي الطماطم على نسبة جيدة من الفيتامينات، والمعادن، وذلك بالإضافة أيضا إلى الكربوهيدرات، والبروتينات، والأملاح المعدنيّة، والموادّ الدهنيّة، والألوان الطبيعيّة، والسليلوز، وتقلّ نسبة هذه المركّبات عند نضج الطّماطم، والجدول الآتي يُبيّن التّركيب الغذائيّ لكلّ 100 غرامٍ من الطّماطم الطّازجة:

  • ماء 94.52 غراماً.
  • طاقة 18 سعراً حراريّاً.
  • بروتين 0.88 غرام. إجمالي الدّهون 0.2 غرام.
  • كربوهيدرات 3.89 غرامات.
  • ألياف 1.2 غرام.
  • كالسيوم 10 ملليغرامات.
  • حديد 0.27 ملليغرام.
  • مغنيسيوم 11 ملليغراماً.
  • فسفور 24 ملليغراماً.
  • بوتاسيوم 237 ملليغراماً.
  • صوديوم 5 ملليغرامات.
  • زنك 0.17 ملليغرام.
  • فيتامين C 13.7 ملليغراماً.
  • فيتامين B1 0.037 ملليغرام.
  • فيتامين B2 0.019 ملليغرام.
  • فيتامين B3 0.594 ملليغرام.
  • فيتامين B6 0.080 ملليغرام.
  • حمض الفوليك 15 ميكروغرام.
  • فيتامين B12 0 ميكروغرام.
  • فيتامين A 833 وحدةً دوليّةً.
  • فيتامين K 7.9 ميكرو غرامات.
  • فيتامين E 0.54 ملليغرام.

فوائد الطماطم

  • تقي الطماطم البشرة من ظهور التجاعيد وعلامات التقدم بالعمر، وذلك لأنها تحافظ على رطوبة البشرة ونعومتها ورونقها.
  • تلعب الطماطم دور كبير في التقليل من فرص الإجهاض عند المرأة الحامل وذلك بحسب بعض الأبحاث العلمية التي أجريت مؤخراً.
  • تقي الطماطم من الإصابة بمرض هشاشة العظام وهذا لاحتوائها على الكالسيوم والفسفور وفيتامين سي بنسب عالية، لذلك فهي تقوي العظام وتجدد خلاياه.
  • تساهم في التقليل من نسبة الإصابة بالإمساك وتعالجه وهذا لاحتوائها على نسبة عالية من الماء والألياف بها فتعمل كملين طبيعي للمعدة.
  • تحمي الطماطم النظر وتحافظ على صحة العين، وهذا بسبب وجود فيتامين أ، والذي يقوم بتعزيز النظر ويقي أيضاً من الإصابة بالعشى الليلي.
  • تقوي الشعر وتحافظ على رونقه ورطوبته ولمعانه.
  • تقضي الطماطم على معظم الجراثيم التي قد تتسبب في الكثير من الأمراض.
  • تقوم بتنشيط حركة الكليتين بشكل فعال.
  • تعمل كمطهر للبطن والأمعاء كذلك فإنها تقي من عسر الهضم وصعوبة الإخراج.
  • تقلل الطماطم من نسبة الإصابة بمرض تصلب الشرايين لاحتوائها على مواد ومركبات مثل مركب الإيسكيلواسايد والذي يمنع تراكم الدهون وارتفاع نسبة الكوليسترول في الشرايين، لذا فإنها تقي من الإصابة بالأمراض القلبية وذلك لأنها تحارب الجذور الحرة وتخفض مستوى الكوليسترول السيئ.
  • تقي الطماطم من الإصابة بأنواع كثيرة من الأورام السرطانية وأهمها سرطان البروستاتا والرئتين وسرطانات الجهاز الهضمي، وهذا لأنها تحتوي على نسبة مرتفعة من مضادات الأكسدة والتي تكون أهمها اللايكوبين والموجود بشكل مركز في قشرة الطماطم والذي يعتبر مسؤول عن اللون الأحمر للطماطم.
  • تقوم الطماطم بتنظيم مستوى السكر في الدم وذلك لاحتوائها على نسبة عالية من الألياف الغذائية والتي تساعد على إبطاء عملية امتصاص السكر في الدم.

فوائد الطماطم على الريق

  • تساعد الطماطم في إنقاص الوزن وهذا لأنّها تحتوي على كميةٍ كبيرةٍ من المياه والألياف والقليل من السعرات الحرارية.
  • حماية البشرة من الأشعة فوق البنفسجية ومنع ظهور التجاعيد فيها.
  • زيادة قوّة الدم ومعالجة فقر الدم بسبب كميات الحديد الكبيرة التي تحتوي عليها.
  • حماية العظام من الإصابة بمرض الهشاشة بسبب احتوائها على فيتامين ك والليكوبين.
  • تعمل على معالجة حالات الاحتقان المرافقة لأمراض الجهاز التنفسيّ وعلاج حالات احتقان القصبات الهوائية.
  • كذلك من الممكن الاستفادة من الطماطم كعلاج موضعي لالتهابات المفاصل، بحيث يتمّ مزجها مع الزيت وتسخينها جيدا حتى تتبخر، وبعد ذلك توضع على مناطق التي توجد بها الالتهابات.
  • تعمل على مساعدة الجهاز الهضمي في هضم الغذاء بشكل أحسن، وأيضا حمايته من الإمساك، وزيادة امتصاص المواد الغذائية بطريقة أفضل بسبب الألياف الموجودة فيها بكثرة.
  • تحتوي الطماطم على نسبة جيدة من الماء، كذلك فإنها تحتوي على فيتامين C، وفيتامين الكاروتين، وفيتامين A، وتحتوي أيضا على نسبةٍ عالية من البوتاسيوم، والكالسيوم، والمغنيسيوم، والفسفور، وتحتوي كذلك على الكثير من الألياف الغذائيّة، ويمكن للشخص الحصول على جميع فوائدها عند تناوله إياها على معدة فارغة، ومن تلك الفوائد المتعددة: حماية الجسم من السرطانات المختلفة مثل سرطان البروستات، وسرطان الرئة، وسرطان القولون، والمستقيم بسبب غناها بمضادات الأكسدة ومادة الليكوبين.
  • تعمل الطماطم على حماية الكلى من الأمراض ومساعدتها أيضا في عمليّة تصفية الدم بسبب وجود العناصر الغذائية المختلفة فيها.

أضرار الطماطم

بالرغم من انَّ تناول الطماطم يُعتبّر صحّيّاً ومفيداً لبعض الأشخاص مثل السيدات الحوامل، إلّا أنَّ الإفراط في تناول الطماطم قد يُعتبّر خطيراً، وذلك لأن الكميّات المُناسبة منها تُساعد على دعم صحّة الأم، وتوفّر تغذية متوازنة لها، وفي نفس الوقت تناول الكثير منها قد يؤدّي إلى:

  • الإصابة بالإسهال وذلك ما إذا تم تناول الطماطم وهي خضراء قبل نضجها، ويمكن أن يصاب الشخص أيضاً بارتخاء جفون العين بسبب تناول الطماطم قبل نضجها، لذلك فإنه يجب تجنب تناول الطماطم قبل نضجها.
  • يجب تجنب طهي الطماطم بأوعية نحاسية لأنها تتفاعل معها وتسبب التسمم.
  • في بعض الأحيان قد تتسبب بحموضة المعدة.
  • تؤدي إلى مشاكل في الجهاز الهضمي، مثل المغص والغازات.
  • تناول كميات كبيرة من الطماطم قد يتسبّب في تصبغٍ للأم والطفل.
  • أم النسبة للأشخاص المصابين بالقولون العصبي فيُنصح بعدم تناولهم الطماطم فهي تعمل على تهييج القولون بشكل ملحوظ.
  • تزيد الطماطم من تضخم البروستات.
  • يعد تناول الكثير من الطماطم من العوامل التي قد تتسبّب بالحرقة والحموضة الزائدة، وذلك لأنها تحتوي على أحماض.

وصفات من الطماطم للوجه

  • نقوم بوضع نصف كوب من عصير الطماطم، وربع كوب من الأفوكادو المهروس داخل وعاء ونقوم بخلطهم جيّداً، وبعد ذلك نوضع الخليط على الوجه ثم نتركه لمدة ثلاثين دقيقة، وبعدها نقوم بغسل الوجه جيداً بالماء، وتستخدم هذه الخلطة لإزالة السموم والأوساخ عن البشرة.
  • نقوم بوضع نصف كوب من عصير الطماطم، بالإضافة إلى نصف كوب من عصير الليمون في داخل وعاء ثم نقوم بخلطهم جيّداً، وبعد ذلك نضع الخليط على الوجه ونتركه لمدة ثلاثين دقيقة، ونقوم بغسل الوجه جيداً بالماء بعد ذلك، ويتميز هذا الخليط بإنه يعمل على إغلاق المسامات المفتوحة في الوجه.
  • نقوم بتقطيع الطماطم على شكل شرائح دائرية، وبعد ذلك نقوم بفرك أماكن حب الشباب جيّداً وذلك لمدة عشر دقائق، وبعد ذلك نقوم بغسل الوجه جيّداً بالماء، ويتم استخدام هذا الخليط للحدّ من حب الشباب.
  • نقوم بوضع نصف كوب من عصير الطماطم، بالإضافة إلى ربع كوب من اللبن الزبادي داخل وعاء والخلط جيّداً، وبعد ذلك نقوم بوضع الخليط على الوجه وتركه لمدة عشرين دقيقة، وبعد ذلك نقوم غسل الوجه بالماء، ويُستخدم هذا الخليط لإزالة الحروق عن الوجه.
  • نقوم بوضع ربع كوب من عصير الطماطم، بالإضافة إلى ثلاث ملاعق كبيرة من العسل، ونضيف ملعقة كبيرة من الطحين الأبيض في داخل وعاء ونقوم بخلطهم جيداً، وبعد ذلك نضع هذا الخليط على الوجه ونتركه لمدة عشرين دقيقة، وبعد ذلك نقوم بغسل الوجه بالماء جيداً، ويتم استخدام هذا الخليط للمحافظة على حيوية البشرة.
  • يتم وضع نصف كوب من عصير الطماطم، بالإضافة إلى ملعقتين كبيرتين من العسل الطبيعي بداخل وعاء ونقوم بخلطهم جيداً، وبعد ذلك نقوم بوضع الخليط على الوجه وتركه لمدة عشرين دقيقة، ثم بعدها نقوم بغسل الوجه جيّداً بالماء، ومن المفضل أن يتم استخدام الخليط مرتين أسبوعيّاً للحصول على نتائج أفضل، ويتم استخدام هذا الخليط للعمل على إزالة البقع الداكنة من البشرة.

AllEscort