ما هو السليوم ” Psyllium “

مما لا شك فيه أن جميع البذور الغذائية لها قيمة غذائية عالية . حيث تمد الجسم بالعديد من الفوائد الكثيرة التي تعمل على تأسيسه . و ظهر في الآونة الأخيرة الأهتمام بالبذور و الألياف الغذائية التي تحسن من وظائف الجسم .

و قد يأتي على رأسها ألياف السيليوم ، و هو نوع نادر ظهر مؤخراً ، و هو  من الألياف المصنوعة من قشور بذور نبات ( لسان الحمل ) و هو نبات يُزرع في الهند . و يستخدم كمكمل غذائي، و علاج لبعض مشاكل الجهاز الهضمي ،  و عادة ما يكون في شكل قشر ، أو حبيبات ، أو كبسولات  أو مسحوق.

فوائد السيليوم ” Psyllium ” الصحية

يحسن صحة الجهاز الهضمي

  • يستخدم كملين و هذا يعني أنه يمتص الماء في أمعائك و أيضا يجعل حركات الأمعاء أسهل بكثير مما كانت عليه .
  •  يساعد في تنظيم حركة الأمعاء دون اللجوء إلى إنتفاخ البطن مثل علاج بعض أمراض القولون المزمنة .
  •  يعمل على تخفيف آلالام الإمساك ، و يمكن إضافته إلى نظامك الغذائي للمساعدة في تعزيز إنتظام و صحة الجهاز الهضمي بشكل عام.
  • يتكون من مادة ضرورية لنمو مستعمرات البروبيوتيك الصحية في الأمعاء و هي بكتريا ضرورية في الجهاز الهضمي تعمل على تحسين عملية الهضم .
  • يعزز المناعة الصحية و بذلك يكون جسمك أكثر قدرة على مكافحة العدوى و تقليل الإلتهاب و الحفاظ على الأنسجة و الخلايا السليمة.
  • تليين البراز بشرط أن تشرب كمية كافية من الماء. ، فيمكن أن يكون هذا مفيدًا مع الأمراض قصيرة المدى ، مثل الإمساك.
  • يمنع مضاعفات الإمساك ، مثل البواسير و الشقوق الشرجية.
  • يساعد على العلاج من الإسهال من خلال زيادة حجم البراز . فأظهرت إحدى الدراسات القديمة أن قشر السيليوم يقلل بشكل كبير من الإسهال المزمن  لذل لابد لكَ أن تعرف طريقة عمل قشور السيليوم للحصول على أفضل نتائج منه حيث أثبت أنه باستخدام الطريقة الصحيحة له قدرة كبيرة في إنقاص الوزن و التخسيس و حرق الدهون
  • في دراسة أخرى قديمة ، عالج الباحثون ثمانية أشخاص يعانون من الإسهال الناجم عن اللاكتولوز بـ 3.5 غرام من ألياف السيليوم ثلاث مرات يومياً فأدى القيام بذلك إلى زيادة وقت إفراغ المعدة من 69 إلى 87 دقيقة ، مع تباطؤ في القولون ، فيما معناه تباطؤ في حركة الأمعاء .
  • يمنع حدوث الإمساك  المزمن المتكرر و يقلل من الإسهال ، مما يساعد بشكل فعال على تنظيم حركة الأمعاء.

تعتبر ألياف السيليوم من الألياف التي تعزز من إنتاج الأحماض الدهنية قصيرة السلسلة في الجسم ، و بذلك فهي تقلل من مشكلات الجهاز الهضمي بشكل عام ، و يعتبر منقذ للمرضى  الذين يعانون من التهاب القولون التقرحي .

يعزز صحة القلب

تعتبر ألياف السيليوم من الألياف القابلة للذوبان و التي تلعب دور أساسي في إدارة مستوي الكوليسترول في الدم و خصوصا لمن يزيد أعمارهم عن 50 عاما

أثبتت إحدى الدراسات أن تناول السيليوم لمدة ستة أسابيع كفيلة لتنظيم نسبة الكوليسترول في الدم و من ثم الحفاظ على صحة القلب .

و بذلك أظهرت العديد من الدراسات في ألمانيا  أن الألياف مثل السيليوم ، التي يتم تناولها كجزء من نظام غذائي صحي ، يمكن أن تساعد في تقليل خطر إصابة الشخص بأمراض القلب المختلفة و يمكن أن يؤثر السيليوم على قلبك عن طريق خفض ضغط الدم و تحسين مستويات الدهون و تقوية عضلة القلب.

يساهم في إنقاص الوزن

  • يعمل السيليوم على امتصاص السوائل من الجسم لذلك قد تشعر بالشبع بسرعة
  • يتحكم في كمية الطعام التي تتناوله
  •  يساعد السيليوم أيضا في التحكم في الشهية عن طريق إبطاء إفراغ المعدة وتقليل الشهية و يعطي الإحساس الوهمي بالشبع .
  • و قد يؤدي انخفاض الشهية و تناول السعرات الحرارية إلى دعم فقدان الوزن.
  • وجدت إحدى الدراسات أن تناول ما يصل إلى 10.2 جرام من ألياف السيليوم قبل الإفطار و الغداء أدى إلى انخفاض كبير في الجوع و الرغبة في تناول الطعام و بالتالي حدوث زيادة الشبع بين الوجبات مقارنةً بالدواء العلاجي .

أظهرت دراسة قديمة مشهورة من عام 2011 أن  تناول مكملات السيليوم بمفردها ، بالإضافة إلى إتباع نظام غذائي غني بالألياف ، أدت إلى حدوث انخفاض كبير في الوزن و نقص في مؤشر كتلة الجسم و نقص في نسبة الدهون في الجسم .

خفض مستويات السكر في الدم

يمكن أن يساعد السيليوم في خفض نسبة السكر في الدم للوجبات ، مثل خفض مستويات الأنسولين و السكر في الدم. هذا هو الحال بشكل خاص مع الألياف القابلة للذوبان في الماء مثل ألياف نبات السيلليوم .

في الواقع ، يعمل نبات السيلليوم بشكل أفضل من الألياف الأخرى في خفض معدلات السكر .  و ذلك لأن الهلام اللزج المكون للألياف في السيليوم يمكن أن يبطئ من هضم الطعام ، و هذا قد يساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم.

يستخدم في مكافحة مرض السكر  حيث أنه  يعمل  على تنظيم إفراز مستويات الأنسولين في الدم، و منع حصول أي رفعات مفاجئة في سكر الدم، مما يجعله عاملاً مساعداً ايضا  في منع الإصابة بالسكري من الأصل

أثبتت إحدى الدراسات التي أجريت لإثبات أنه يساعد في خفض نسبة السكر و الكوليسترول في الجسم  ، حيث أعطى الباحثون 51 شخصًا يعانون من مرض السكري و الإمساك  حوالي 10 جرام من نبات السيليوم مرتين يوميًا.

و كانت النتيجة أن حدث تقليل في حدوث الإمساك و وزن الجسم ، ناهيك عن خفض في مستويات السكر في الدم و الكوليسترول و كانت هذه أفضل نتيجة على الإطلاق لذلك قد يستخدمه مرضى السكر أثناء الوجبات .

و لأن السيليوم يبطئ هضم الطعام ، يجب على الناس تناوله مع الطعام ، بدلاً من تناوله بمفرده ، لذلك يكون له تأثير أكبر على مستويات السكر في الدم . و تبين من ذلك أن جرعة يومية لا تقل عن  10 جم يمكن أن تعزز من  إنخفاض مستويات السكر في الدم .

فوائد الياف السليوم ” Psyllium “

  • تقلل ألياف السيليوم من آلام البطن لدى الأطفال

يعاني الأطفال من متلازمة القولون العصبي في الطفولة (IBS)  و هو  اضطراب معدي معوي وظيفي شائع يؤثر على ما يصل إلى 20٪ من الأطفال في سن المدرسة و يتميز بعدم الراحة في البطن المصاحب للتغوط ، أو تغيرات في سمك البراز أو شكل البراز.

و جميعنا نعلم  قلة استخدام  العالم الغربي للألياف عن العالم الشرقي . و من ثم اللجوء للوجبات السريعة و الجاهزة التي قد تدمر صحة الأطفال و تزيد من فرص حدوث الامساك و الإسهال لديهم ،  فتعمل الألياف القابلة للذوبان مثل السيليوم  على تحسين التراخي في الأمعاء أثناء حدوث الإمساك

فيمكن للألياف ذات القدرة العالية على الاحتفاظ بالمياه ، مثل الاستفاداة بفوائد الياف السيليوم ، أن تلين البراز الصلب أو ، العكس قد يحدث أيضا و هو تزيد من صلابة براز الإسهال من خلال امتصاص الماء منه .

حيث تم مؤخرا استخدام ألياف السيليوم في علاج الإمساك في الأطفال و أثبت أنه آمن تماما و لا يحمل أي أعراض جانبية للأطفال .  و من المعروف أيضا أن الأطفال هم أكثر عرضة لحدوث الإسهال فتعمل ألياف السيليوم على إمتصاص الماء من الجسم بسهولة .

و أستخدم السيليوم قديما في علاج التقلصات  و الإنتفاخات التي تحدث للرضع منذ الولادة من خلال  تسبيط  الأمعاء و طرد الغازات من الجسم و تحسين عملية الهضم   .

  • فائدة ألياف السيليوم لكبار السن

مع التقدم في العمر قد تحدث بعض الإضطرابات في الجهاز الهضمي و التي قد تعمل على تقليل امتصاص المواد الغذائية في الجسم و حدوث تباطؤ في حركة الأمعاء مما قد يؤدي إلى حدوث سوء الهضم و الإمساك .

و من هنا جاء دور ألياف السيليوم في تحفيز حركة الأمعاء و منع حدوث الإمساك  و يُوصى بأن يكون إجمالي تناول الألياف للمسنين أكبر من 50 عامًا 30 جرامًا على الأقل يوميًا للرجال و 21 جرامًا للنساء.

و أيضا له دور كبير في معالجة ارتفاع ضغط الدم حيث أنه يعمل على انخفاض ضغط الدم بصورة مستمرة دون التأثير على وظائف القلب .

AllEscort