عصير القيقب

إن عصير القيقب يتم تحضيره من نسغ سائل سكري من شجرة القيقب، يتضمن عملية التحضير ثَقب جذع الشجرة للحصول على نسغ السائل، حيث تقوم هذه الشجرة بتجميع النشويات في جذورها وجذعها وخاصة في الوقت الذي يكون قبل الشتاء، ومع التراكمات التي تحدث مع الوقت للنشا يجعل منه سهل لتحويله من الشكل الأصلي إلى سكر، خلال فصل الربيع يرتفع السكر ويمتزج مع الماء ليشكل نسغ السائل السكري حيث يكون جاهز لحصده، ولأن النسغ السائل مليء بالماء والسوائل فيتم تعريضه للمعالجة وعملية تبخير الماء ليصبح مركز وعصير ثقيل، إن كامل العملية والمعالجة لا تتضمن أي إضافة كيميائية أو مواد حافظة، وفي هذا المقال سوف يتم الحديث عن فوائد عصير القيقب.

فوائد عصير القيقب

إن عصير القيقب يتميز عن السكر المكرر بانه يحتوي على المعادن ومضادات الأكسدة، حيث 1/3 كوب بما يقارب 80 مل من عصير القيقب النقي يحتوي على 7% من الاحتياج اليومي للكالسيوم و6% من البوتاسيوم و7% من حديد و28% من الزنك و165% من المنغنيز، إن عصير القيقب يحتوي على العديد من المعادن مثل الزنك والمنغنيز، إلا أنه يحتوي على كمية كبيرة من السكر، وفيما يأتي فوائد عصير القيقب:

إن التدمير الناجم عن التأكسد والذي يسببه الجذور الحرة، حيث يعتقد بأنها العملية التي تؤدي إلى الشيخوخة والعديد من الأمراض، إن مضادات الأكسدة تعمل على معادلة الجذور الحرة وتقليل التلف الناجم عن التأكسد مما يؤدي إلى تقليل خطر الإصابة بأمراض عديدة، وقد أشارت الدراسات إلى أن عصير القيقب يعد مصدر عالي بالمضادات الأكسدة، حيث إنه في دراسة قد وجدوا بأن عصير القيقب يحتوي على 24 نوع مختلف من مضادات الأك

احتوائه على 24 نوع مختلف من مضادات الأكسدة

سدة، حيث إن العصير الغامق الحاصل على تقدير B يحتوي على كمية أكبر من هذه المضادات الأكسدة المفيدة بالمقارنة بالعصير الفاتح، إن المحتوى الكلي لمضادات الأكسدة لا تزال أقل بالمقارنة بالكمية الكبيرة للسكر، حيث إنه في دراسة قد قدروا بأن استبدال السكر المكرر ببدائل المحليات مثل عصير القيقب يزيد من أجمالي المضادات الأكسدة المأخوذة تمامًا مثل تناول حصة واحدة من المكسرات والتوت، وفي حال كان الشخص يتبع نظام غذائي لخسارة الوزن فمن الأفضل الأبتعاد عن جميع المحليات بدلًا من إدخال عصير القيقب.

المساعدة على حماية صحة البشرة

إن العديد من الناس قد صرحوا بأن استخدام عصير القيقب على البشرة بشكل موضعي ومباشرة تمامًا مثل العسل، قد يعمل على تقليل التهابات البشرة والإحمرار وعيوبها وجفافها، وعند جمعه مع الحليب واللبن والشوفان والعسل إن هذا المزيج الطبيعي يتم تطبيقه على البشرة كنوع من الأقنعة، مما يساعد على ترطيب البشرة وتقليل البكتيريا الموجودة على البشرة وعلامات التهيج أيضًا وهي من فوائد عصير القيقب.

AllEscort