المحار

يعد المحار أحد أنواع الرخويات فهو من الكائنات البحرية التي لها صمامين ذلك يعود إلى القوقعة المقسومة نصفين، يمكن إيجاد المحار بالقرب من الشاطيء مما يجعل منه أكثر المأكولات البحرية شيوعًا للمناطق الساحلية، إن المحار يزود الجسم بالعديد من الفوائد الصحية والعناصر الغذائية إلا أنه ليس مناسب لجميع برامج الأنظمة الغذائية، حيث إنه من الممكن أن تجد بأن المحار ليس مناسب ومفيد لجميع الأجسام وأيضًا طرق الطهي مثل القلي قد تغيير من القيمة الغذائية للمحار، وفي هذا المقال سوف يتم الحديث عن فوائد المحار.

فوائد المحار

يمتلك المحار قوقعة قاسية وغير منتظمة في الشكل لحماية الجسم الداخلي للمحار ذو اللون السكني، حيث يعرف الجسم الداخلي بأنه لحم وهو عالي بالقيمة الغذائية والعناصر الغذائية، حيث 100 غرام من المحار يعطي 68 سعر حراري، حيث يعد قليل بالسعرات الحرارية ويزود الجسم بأكثر من 100% من الاحتياج اليومي للفيتامين B12 والزنك والنحاس وبما يقارب 75% من الفيتامين D، وفيما يأتي فوائد المحار:

احتوائه على مضادات أكسدة فريدة

وبجانب أن المحار يزود الجسم بالعديد من العناصر الغذائية والفيتامينات والمعادن وأيضًا يحتوي المحار على مضاد أكسدة فريدة تم اكتشافه حديثًا يدعى 3,5-ديهيدروكسي-4-ميثوكسي بنزيل الكحول ” DHMBA”، حيث يعد مركب فينوليك له تأثير كمضاد للأكسدة قوي، حيث أظهرت دراسة مخبرية بأن هذا المضاد أقوى ب15 مرة من ترولوكس في محاربة الإجهاد التأكسدي وهو شكل صناعي للفيتامين E يستخدم في منع التدمير الناجم عن الإجهاد التأكسدي، وبعض الدراسات المخبرية الأخرى قد ذكرت بأن هذا المضاد قد يكون نافع لصحة الكبد، بحيث إنه في دراسة مخبرية قد أظهرت بأنه يحمي خلايا الكبد في جسم الإنسان من التدمير وموت الخلايا بسبب الإجهاد التأكسدي، حيث يتأمل العلماء بأن هذا المضاد قد يساعد على منع أو علاج أمراض الكبد في المستقبل، إلا أن الأبحاث لا تزال محدودة، وفي دراسة مخبري أخرى قد وجدوا بأن هذا المضاد يقلل من تأكسد الكولسترول الضار بحيث إن حدوث تأكسد للكولسترول يعد تفاعل كيميائي قد يؤدي إلى حدوث تصلب الشرايين وهو أحد أكبر العوامل الخطرة لأمراض القلب.

تعزيز نزول الوزن

يعد المحار من الأغذية المليئة بالعناصر الغذائية المفيدة لصحة جسم الإنسان وأيضًا يعد قليل بالسعرات الحرارية بالمقارنة بحجم الحصة الواحد، لذلك الأشخاص الذين يرغبون بنزول الوزن يمكنهم إبقاء الجسم مليء بالعناصر الغذائية الذي يحتاج لها الجسم دون اكتساب الوزن، وعند مقارنته بغذاء آخر مثل صدر الدجاج والذي يعد قليل بالسعرات الحرارية وغني بالبروتين عند نفس كمية الحصة يحتوي المحار تقريبًا نصف السعرات الحرارية، ولكن يجب التنويه بأن المحار يحتوي على نسبة عالية من الصوديوم لذلك الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع في ضغط الدم ومرض ضغط الدم قد يسبب لهم تناول المحار مشاكل من هذه الناحية وهي من فوائد المحار.

AllEscort