الدخن والتمر

يعد مجموعة من الحشائش تمتلك بذور صغيرة والذي يزرع في جميع أنحاء العالم، عادةً ما ينمو في البلدان المتطور ولكن له قدر على النمو في البيئة القاسية والجافة مما يجعل منه عالي في التنوع، حيث يوجد العديد من الأنواع المختلفة من الدخن تنمو في جميع أنحاء العالم حيث تزرع الهند ما يقارب 8 مليون طن من هذه الحبوب كل سنة، بينما التمر يعد عالي بالسكر الطبيعي مما يعتقد الكثير من الناس بأنه ليس جيد للصحة، إن هذه الفاكهة الحلوة غنية بالعناصر الغذائية مما يجعل منها وجبة خفيفة ممتازة في العصر الحديث، حيث تنمو على شكل جماعات على شجرة النخيل، وفي هذا المقال سوف يتم الحديث عن فوائد الدخن بالتمر.

فوائد الدخن بالتمر

التمر يعد من الفواكه التي تنمو على شجرة النخيل في المناطق الاستوائية حول العالم ويكون التمر الطازج صغير في الحجم ومتعدد الألوان من الأحمر الفاتح إلى الأصفر الفاتح، حيث يوجد العديد من الأنواع المختلفة من التمر مثل المجدول وتمر نور الدجلى، ويعتبر الدخن والتمر مكملان لبعض بالعناصر الغذائية والفوائد الصحية، وفيما يأتي فوائد الدخن بالتمر:

الدخن وصحة القلب

وقد أظهر الباحثون العلاقة بين الحبوب الكاملة والوقاية من أمراض القلب، حيث يعد الدخن من الحبوب الصحية التي يمكن إضافتها إلى النظام الغذائي لحماية القلب، فهو مصدر غني بالمغنيسيوم والذي يعد من المعادن المهمة في تخفيض مستوى ضغط الدم وخطر الإصابة بالجلطة القلبية والسكتة الدماغية وخاصة في حالة تصلب الشرايين، ويعتبر الدخن مصدر ممتاز للبوتاسيوم والذي يحافظ على مستوى الضغط منخفض أيضًا من خلال عمله كموسع للشرايين مما يؤدي إلى خفض مستوى ضغط الدم وتحسين من جهاز الدورة الدموية وهي من أفضل الطرق للمحافظة على صحة الأوعية الدموية والقلبية، وأيضًا مستوى الكولسترول له دور في صحة القلب حيث وجود كمية عالية من الألياف الغذائية في الدخن يجعل منه غذاء مثالي للأشخاص الذين يحاولون خفض مستوى الكولسترول، وتعمل الالياف الغذائية على التخلص من الكولسترول الضار من النظام ويحسن من الكولسترول النافع.

التمر ومضادات الأكسدة

يحتوي التمر على العديد من مضادات الأكسدة التي تزود الجسم بالفوائد الصحية ويتضمن ذلك تقليل من خطر الإصابة بالعديد من الأمراض، إن المضادات الأكسدة تحمي الخلايا من الجذور الحرة والتي تعد جزيئات غير مستقرة والتي قد تسبب تفاعلات ضارة في الجسم مما تؤدي إلى حدوث الأمراض، وبالمقارنة بالفواكه المشابه بالنوع مثل التين والخوخ المجفف والتمر قد أظهر بان التمر يعتبر أعلى محتوى بمضادات الأكسدة ومن مضادات الأكسدة ما يأتي:

  • الفلافونويد: والذي يعتبر من مضادات الأكسدة القوية التي قد تساهم في التقليل من الالتهابات، وقد تم عمل دراسة على قدرتها في تقليل خطر الإصابة بالسكري ومرض الزهايمر ومعظم أنواع السرطان.
  • كاروتين: حيث أثبت الكاروتين بأنه بحسن من صحة القلب وقد يقلل من خطر الإصابة باضطرابات متعلقة بالعيون مثل الضموري البقعي.
  • حمض الفينوليك: والذي يعرف بأن له خصائص مضادة للالتهابات، وقد يقلل من خطر الإصابة بالسرطان وأمراض القلب.

AllEscort