الترمس

يعد الترمس أحد البقوليات المشهورة، ويوجد بكثرة في منطقة الشرق الأوسط، ويعد أحد الوجبات الخفيفة الغنية بالبروتينات، والألياف، والأحماض الأمينية،ويأتي الترمس من نبتة الترمس، حيث يمثل الترمس البذور لهذه النبتة، وهناك نوعان من الترمس هما، الترمس المر والمعروف منذ القدم، والترمس الحلو الذي اشتهر منذ مدة قصيرة، والفرق ما بينهما هو كمية مادة الشبه قلوية أو الألكلويد، فتوجد هذه المادة بكمية كبيرة بالترمس المر، فهي المسؤولة عن مذاق الترمس المر بالإضافة إلى الأعراض الجانبية للترمس المر، وللترمس بكلا نوعيه له فوائد غذائية كثيرة، كما أنه غني بالمعادن والفيتامينات، وفي هذا المقال سيتم الحديث عن فوائد الترمس المر.

فوائد الترمس المر

يعد الترمس من البقوليات الغنية بالفوائد للجسم، ويمكن استخدام حبوب الترمس كما هي، أو يمكن استخدام طحين الترمس، وفوائد الترمس توجد بكلا نوعيه، ولكن للإستفادة من الترمس دون التعرض لأعراضه الجانبية، وفي ما يأتي بيان لأهم فوائد الترمس المر:

يحتوي على البروتينات والألياف

يحتوي الترمس على كمية كبيرة من البروتينات، وأوجدت الدراسات أن طحين الترمس يحتوي على كمية كبيرة من البروتينات والألياف مقارنة بالطحين الأبيض، كما أن الألياف الموجودة بطحين الترمس تعد من البروبيوتيك، فالبروبيوتك هي مواد غذائية تتغذى عليها البكتيريا النافعة الموجودة بالجسم، كالبكتيريا الموجودة بالجهاز الهضمي، وذلك يحسن من عمل الجهاز الهضمي، وقد وجدت الدراسة أيضًا أن الأشخاص الذين يعتمدون على طحين الترمس بدلًا من الطحين الأبيض انخفضت قراءات الضغط لديهم، ويحسن الترمس من الحساسية لهرمون الإنسولين، ويعطي الشعور بالشبع، كما أن حبوب الترمس تعمل على تنظيم سكر الدم، وتحتوي على كمية قليلة من الكالوري وتسبب الشبع في نفس الوقت، فهذه ميزة مهمة خاصةً للأشخاص الحريصين على وزنهم.

يحتوي على المعادن والفيتامينات

يعد الترمس المر مصدر غني جدًا بالبروتينات والفيتامينات، فهو يحتوي على مجموعة من فيتامينات B، كالثيامين وهو فيتامين B1، وتعد هذه الفيتامين من الفيتامينات المهمة للأعصاب، كما أن له دور مهم في عمليات حرق الدهون، ويحتوي الترمس أيضًا على المعادن مثل الزنك، الذي له دور مهم بتكاثر الخلايا، وفي عمل الجهاز المناعي، ويعد الترمس غني بالمنغنيز، الذي يدخل في تركيبة الغضاريف، ويحمي الخلايا من الجذور الحرة، ويحتوي على النحاس الذي يعمل على تقوية الأوعية الدموية، ويساعد الدماغ والحبل الشوكي بالقيام بعملهم، وأخيرًا يحتوي الترمس المر على المغنيسوم، الذي يحافظ على صحة العظام، والعضلات أيضًا.

طريقة تحضير الترمس المر

بعد أن تم ذكر فوائد الترمس المر، يجب ذكر طرق تحضيره، فالمادة المسؤولة عن الطعم المر للترمس، هي نفسها المسؤولة عن الأضرار الجانبية للترمس المر كالغثيان، وضعف عام بالجسد، ومشاكل بالرؤية، ولتجنب هذه الأعراض يمكن نقع الترمس، حيث ينقع الترمس المر المجفف بالماء لمدة أسبوع كامل، مع مراعاة تغير الماء يوميًا عن الترمس، وبذلك يتم التخلص من الطعم المر، بينما يمكن أكل الترمس الحلو دون الحاجة إلى نقعه، لأنه يحتوي على كمية قليلة من مادة الألكلويد، وبالتالي لا يسبب أي من الأعراض الجانبية عند تناوله كما هو، ويمكن طبخ أو غلي الترمس بالماء وذلك لجعله طريًا، وليس ضروريًا طبخه بعد نقعه.

AllEscort