أهمية أوميغا 3 للرجال

ينصح الأطباء على الدوام بالابتعاد عن الدهنيات، ولكن هل هناك بعض أنواع الدهنيات التي لا تدخل ضمن هذه النصيحة؟ نعم، إنها الأحماض الدهنية المتواجدة في الأوميغا 3 (Omega-3) والذي يتواجد بكثرة في مكملات زيت السمك الغذائية، وهما حمض الدوكوساهكساينويك DHA وحمض الأيكوسابنتانويك EPA؛ إذ يمتلك كل من هذين الحمضين فوائد عظيمة تعود على الجسم منها تحسين المزاج وتقليل الدهون الثلاثية وتقليل الالتهاب وغيرها، وفي هذا المقال سنتحدث عن فوائد الأوميغا 3 على الرجال بشكلٍ خاص.

 

  • التحسين من ضعف الانتصاب

    • هل يمكن أن يساعد الأوميغا 3 في مشكلة ضعف الانتصاب عند الرجال؟
    • إنّ الطريقة الأساسية التي يعمل بها الأوميغا 3 على تحسين ضعف الانتصاب هي في الواقع ناتجة عن تأثيره على الصحة العامة للجسم، إذ تشمل تحسين وظائف القلب والأوعية الدموية وتعزيز صحة الأعصاب مما يؤدي بالضرورة إلى تحسين الصحة الجنسية بشكلٍ غير المباشر، لذا لا نتوقع الحصول على نتائج سريعة عند استخدام مكملات الأوميغا 3 بهدف تحسين ضعف الانتصاب. كما أُجريت دراسة عام 2016 تناولت دور الأوميغا 3 في تحسين الأداء الجنسي لدى الفئران الذين يعانون من ضعف الانتصاب بسبب تصلب الشرايين ونقص التروية الدموية، وأظهرت نتائج الدراسة أن للأوميغا 3 تأثيرًا مباشرًا على الصحة الجنسية للفئران، إذ لوحظ تحسّن في ضعف الانتصاب للأسباب الآتية:
      • تقوم أحماض الأوميغا 3 على تحسين البيئة الجزيئية الكهفية في القضيب وتحسين الضغط داخل الكهف.
      • يلعب الأوميغا 3 دورًا مفيدًا ضد العواقب الفيزيولوجية المرضية مثل التليّف أو نقص الأكسجين مما يمثّل نموذجًا هيكليًا لضعف الانتصاب.

“يعمل الأوميغا 3 على التحسين من ضعف الانتصاب عن طريق تحسين الصحة الجسدية بشكلٍ عام مما ينعكس على رفع الأداء الجنسي، رغم ذلك فلا يوجد أدلة علمية كافية تؤكد الدور المباشر لزيت السمك في علاج ضعف الانتصاب عند الرجال.”

 

  • تعزيز النشاط الجنسي

    • ما هو دور الأوميغا 3 في تعزيز النشاط الجنسي؟
    • لاحظ الناس منذ زمنٍ طويل أن الأشخاص الذين يعيشون في المناطق ذات الاستهلاك العالي للأسماك يتمتعون بمعدلات خصوبة أعلى واضطرابات جنسية أقل، ولاحقًا أظهرت بعض الدراسات أن هذه الفوائد تعود لأحماض أوميغا 3 الدهنية.
    • فإن الفوائد الصحية لزيت السمك تُسهم في تحسين الصحة الجنسية بشكلٍ عام ورفع احتمالية حدوث الحمل، وقد وجدت دراسة نُشرت عام 2018 أن الأزواج الذين يتناولون المأكولات البحرية بكثرة يتمتعون بنسبة خصوبة أكبر ومعدل أعلى لممارسة الجنس مقارنةً بأولئك الذين لا يكثرون من تناولها، إذ يرجع ذلك إلى كون المأكولات البحرية غنية بأحماض الأوميغا 3

“لا يوجد معلومات علميّة كافية تثبت تأثير الأوميغا 3 على النشاط الجنسي، ولكنّه يحسّن من الصحة الجنسية بشكل عام، ولمعرفة المزيد حول أوميغا 3 وسرعة القذف يرجى مراجعة مقال علاج ضعف الانتصاب وسرعة القذف.”

  • موازنة الهرمونات الجنسية

    • يعتقد الكثيرون أنّ تناول مكملات زيت السمك أو الأوميغا 3 سيؤدي إلى موازنة الهرمونات الجنسية فهل هذا اعتقاد سليم؟ ضمن مجريات دراسة مقطعية حديثة أُخِذت عينات من السائل المنوي لمجموعة من الرجال الذين يتمتعون بصحة جيدة كما أجريت فحوصات للهرمونات الجنسية، وتمّ سؤالهم إذا ما استهلكوا مكملات زيت السمك في الشهور الثلاث السابقة، وكانت نتائج الأفراد الذين استهلكوا زيت السمك في الست أشهر السابقة كالآتي:
      • مستويات أقل للهرمون المنشط للحوصلة FSH.
      • مستوى الهرمون اللوتين LH أقل.
      • ارتفاع هرمون التستوستيرون الحر المحسوب إلى نسبة الهرمون اللوتيني، وهذا مؤشر جيد عن وظيفة الخصيتين.

 

“ولكن أغلب الرجال الذين كانوا قد استهلكوا مكملات زيت السمك كانوا يستهلكون إلى جانبها مكملات غذائية أخرى لذلك فإن نتائج هذه الدراسة حول تأثير الأوميغا 3 تحديدًا لا تعدّ دقيقة.”

  • التحسين من جودة الحيوان المنوي
    • تحتوي كل من الخصية والحيوانات المنوية على الكثير من الأحماض الدهنية في تركيبتها فهل لها دور في تحسين جودة الحيوان المنوي؟ نعم، إنّ الأحماض الدهنية تمتلك دورًا أساسيًّا في صحة الحيوانات المنوية، ولكن لا يوجد دراسات علمية تعطي معلومات كافية حول الأحماض الدهنية التي يتم الحصول عليها من الغذاء والمكملات مثل الأوميغا 3، إلا أنّ إحدى الدراسات أُجريت على الكلاب وتضمنت إدخال زيت السمك إلى نظامهم الغذائي لمدة 120 يوم ونتج عنها تحسّن في عدد الحيوانات المنوية المُنتّجة وشكلها وحركتها.

“من الممكن أن يساعد زيت السمك في تحسين جودة الحيوانات المنوية، ولكن المعلومات العلمية المتوافرة حتى الآن ليست كافية لإثبات هذا التأثير على الإنسان.”

  • تعزيز وظيفة الخصيتين الجنسية

    • هل يمتلك زيت السمك فوائد خاصة فيما يتعلق بوظائف الخصية على وجه الخصوص؟ اقترحت الدراسة المقطعية المذكورة أعلاه والتي تناولت دور زيت السمك في موازنة الهرمونات الجنسية أن لزيت السمك فوائد إضافية في تحسين وظيفة الخصيتين لدى الرجال، وقد شملت الدراسة 1679 شابًا في الدنمارك وأظهرت نتائجها ارتباط مكملات زيت السمك بكلٍ من:
      • ارتفاع حجم السائل المنوي.
      • ارتفاع إجمالي عدد الحيوانات المنوية.
      • حجم أكبر للخصية.
    • وفي حين أن تناول مكملات أحماض أوميغا 3 الدهنية غير المشبعة يعمل على تحسين جودة السائل المنوي بين الرجال المصابين بالعقم إلا أن ارتباطه بجودة السائل المنوي لدى الرجال الأصحاء ما زال غير معروفًا، لذا تم التركيز في هذه الدراسة على:
      • تحديد العلاقة بين تناول الأوميغا 3 ووظيفة الخصية والتي تقاس بجودة السائل المنوي ومستوى الهرمون التناسلي بين الرجال الأصحاء.
      • قاموا بتناول مكملات غذائية متعددة ومنها زيت السمك لمدة 3 أشهر.
      • خَلُصت الدراسة إلى أن تناول مكملات زيت السمك ارتبطت بوظيفة أفضل للخصية أي جودة أفضل للسائل المنوي والذي تم قياسه من حيث حجم الحيوانات المنوية والعدد الكلي لها ونسبة الحيوانات المنوية الطبيعية في شكلها وحركتها.

“يعمل زيت السمك على تحسين الوظيفة الجنسية للخصيتين، ويمكن قياس هذا التحسن من خلال السائل المنوي ومستوى الهرمون التناسلي عند الرجال.”

فوائد أوميغا 3 لكمال الأجسام

ما هي أهم فوائد التي يمكن أن يوفرها الأوميغا 3 لكمال الأجسام؟ يستفيد لاعبي كمال الأجسام من استهلاكهم لزيت السمك حيث يعود ذلك إلى احتوائه على الأحماض الدهنية غير المشبعة والتي تجعله قادرًا على منح الجسم الفوائد المضادة للالتهاب والتي تُسهم بدورها في:

    • التقليل من آلام العضلات بعد ممارسة الرياضة.
    • تحسين أداء التمارين الرياضية. المساعدة في تحسين صحة العضلات.

“لا يوجد أدلة علمية كافية حول الفوائد التي تمنحها أوميغا 3 للاعبي كمال الأجسام.”

 

أسئلة شائعة

يحتوي زيت السمك على بعض الأحماض الدهنية والتي تمتلك فوائد جمّة لصحة الجسم، ولكن تخرج بعض الأسئلة إلى السطح وخاصة عند معرفة أن هذه الأحماض لا ينتجها الجسم بشكلٍ طبيعي ولكن يحصل عليها فقط من المصادر الغذائية وتحديدًا المأكولات البحرية، لذا لا بدّ من الحذر والحرص على معرفة بعض المعلومات المتعلقة بدرجة أمان الأوميغا 3 وما إذا كان له أية مضار.

ما درجة أمان الأوميغا 3؟

يعدّ تناول مكملات الأوميغا 3 آمنًا بشكلٍ عام، ولكن يبقى الحصول عليه من مصادره الطبيعية هو الأفضل والأكثر أمانًا، عدا عن ذلك فيجب على الشخص الذي يرغب بتناول المكملات الغذائية استشارة الطبيب حول الجرعة المناسبة وما إذا كان تناولها مناسبًا لوضعه الصحي، ونشير إلى أن: أغلب المنظمات الصحية توصي بتناول 250-500 ملغ من الأحماض الدهنية الدوكوساهكساينويك DHA والأيكوسابنتانويك EPA معًا في اليوم وقد يوصي الطبيب بزيادة الجرعة عن هذا الحد. تنصح منظمة الغذاء والدواء FDA ألّا تتجاوز الجرعة اليومية 3000 ملغ من الأحماض الدهنية الدوكوساهكساينويك DHA والأيكوسابنتانويك EPA، إذ إن زيادة الجرعة من شأنها التأثير بشكلٍ سلبي وضار بدلًا من الفائدة. يعد استهلاك مكمل زيت السمك آمن بشكل عام عند أخذه حسب الإرشادات وبالجرعات المناسبة التي يوصي بها الطبيب.

هل يضر تناول الأوميغا 3 بكثرة؟

تحذر منظمة الغذاء والدواء من زيادة جرعة مكملات زيت السمك، وبشكلٍ خاص أولئك الذين يتناولون الأدوية المميعة للدم إذ إن كثرة تناول الأوميغا 3 قد يؤدي إلى تمييع الدم وزيادة فرصة حدوث النزيف، كما أن بعض مكملات زيت السمك تحتوي على فيتامين أ والذي قد تؤدي زيادته إلى ضرر الجسم. قد يؤدي تناول الأوميغا 3 بكثرة الى تميع الدم خاصةً للأشخاص الذين يتناولون الأدوية المميعة للدم.

ما هو أفضل وقت لتناول حبوب أوميغا 3؟

تستطيع أخذ مكملات الأوميغا 3 في أي وقت تريده خلال اليوم، مع ذلك فإن تناوله في أوقات محددة سيعود علينا بنفع أكبر؛ فمن الأفضل أخذ حبوب الأوميغا 3 مع الوجبات الرئيسة لزيادة امتصاصه من قبل الجسم، كما أن تناوله مع الأكل سيسهم في التقليل من أعراضه الجانبية وأهمها الارتداد المريئي. أفضل وقت لتناول حبوب أوميغا 3 مع الوجبة التي تلتزم بها دائمًا حسب روتينك اليومي، فسيقلل هذا من الأعراض الجانبية ويزيد الامتصاص ويضمن الالتزام بالدواء.

 

 

 

AllEscort