فيتامين سي فيتامين ج

أو ما يُعرف بفيتامين سي هو عبارة عن فيتامينات يمكن للانسان الحصول عليها من خلال تواجدها في الأطعمة، أمّا بالنسبة للحيوانات فبعضها يمكنهم تصنيع هذا الفيتامين من تلقاء نفسها، إذ يمكن للأشخاص الحصول على فيتامين سي عبر تناول الفواكه والخضروات الطازجة وخصوصًا الفواكه الحمضية، كما أن بعض الخبراء يوصون بتغطية الاحتياج اليومي من خلال تناول المصادر الغذائية الغنية بفيتامين سي عوضًا عن المكمّلات الغذائية، ويشيع استخدام فيتامين سي حاليًا لمنع وعلاج نزلات البرد،

كما أن فيتامين سي يُعرف بحمض الأسكوربيك وهو قابل للذوبان في الماء؛ لذا لا يمكن تخزينه داخل الجسم، وهو مسؤول عن إنتاج الكولاجين،

وفي هذا المقال سنركّز على أعراض نقص فيتامين سي.

 

أعراض نقص فيتامين سي

كما ذكرنا سابقًا بأن فيتامين سي يعدّ من الفيتامينات القابلة للذوبان والتي لا يمكن تخزينها في الجسم، لذا يجب أخذ الكميات المناسبة منه يوميًا، وفي حال كان هناك نقص في كميات فيتامين سي فسوف تظهر بعض من أعراض نقص فيتامين سي ومن بينها:

  • خشونة الجلد: إن فيتامين سي مهم في إنتاج الكولاجين المسؤول عن الجلد، الشعر، المفاصل، الأوعية الدموية، والعظام، ويتشكّل ما يُعرف بجلد الدجاج عند انخفاض كمية فيتامين سي بالجسم.
  • تلوّن بصيلات الشعر بالأحمر الفاتح: فمن المعروف أن بصيلات الشعر تحتوي على أوعية دموية لتزويد المنطقة بالدم والمواد الغذائية، وعند نقصان فيتامين سي تصبح الأوعية الدموية هشة وتنكسر بسهولة ممّا يساهم في ظهور بقع حمراء حول بصيلات الشعر، ويعتبر هذا العرض من العلامات الأكيدة لنقصان فيتامين سي الحادّ.
  • تكون الأظافر على شكل ملعقة:فعندما يكون شكل الأظافر مقعر، رقيق، وهشّ، وبالرغم من أن هذه الحالة أكثر انتشارًا في حالات فقر الدم الناتج عن نقص الحديد إلّا أنها مرتبطة أيضًا بنقص فيتامين سي، كما أنه من الممكن أن تظهر بعض الخطوط العمودية على الظفر أو بقع حمراء نتيجة لتمزّق الأوعية الدموية بسهولة.
  • جفاف وتلف الجلد: إذ إن فيتامين سي يحافظ على البشرة وصحتها من خلال الحماية من عوامل الأكسدة كالشمس، أو التعرّض للملوّثات مثل دخان السجائر، كما أن فيتامين سي يحسّن من إنتاج الكولاجين ويحافظ على شبابية البشرة، وبرتبط انخفاض الجرعات بزيادة فرص ظهور التجاعيد على البشرة.
  • ظهور الكدمات: فكما ذكرنا بأنه عند انخفاض نسبة فيتامين سي تصبح الأوعية الدموية معرّضة للتمزّق ممّا يساعد في حدوث الكدمات وظهورها من خلال تسرّب الدّم للمناطق المحيطة، كما أن إنتاج الكولاجين الضعيف يرتبط بشكل مباشر بضعف الأوعية الدموية، وتظهر الكدمات كنقط صغيرة تحت الجلد باللون الأرجواني.
  • بطء شفاء الجروح: فتقليل معدّل الكولاجين في البشرة يساهم في التسبب بالتئام الجروح بشكل بطيء، بالإضافة إلى أنه في حالات النقص الشديد قد يتعرّض المصاب إلى فتح الجروح القديمة ممّا يساعد في زيادة خطر الاصابة.
  • تورّم وألم في المفاصل: تحتوي المفاصل بطبيعة الحال على الكولاجين الذي ينتج من خلال تواجد فيتامين سي، ففي حال نقص فيتامين سي يشعر الشخص بآلام في المفاصل وقد تكون كافية في بعض الحالات لحدوث عرج أو صعوبة في المشي، كما أنّ النزيف الذي قد يحدث في المفاصل من الممكن أن يسبّب التورّم.
  • ضعف العظام: فيرتبط نقص كميات فيتامين سي بالاصابة بهشاشة العظام، إذ إن الأبحاث أشارت على أن فيتامين سي له دورًا هامًا في تكوين العظام.
  • نزيف في اللثة واحتمالة فقدان الأسنان: يعاني الأشخاص من ضعف في أنسجة اللثة بالإضافة إلى تورّمها والتهابها نتيجة لعدم الحصول على الكفاية من فيتامين سي، كما أنه عند النقص الحادّ قد تظهر اللثة باللون الأرجواني، أمّا بالنسبة لسقوط الأسنان فيكون بسبب ضعف اللثة.
  • ضعف المناعة: من الجدير بالذّكر أنّ فيتامين سي يساعد جهاز المناعة في محاربة العدوى وتدمير مسبّبات المرض، ومن الطبيعي أن يكون الجسم ضعيف المناعة وتزداد فرص إصابته بالالتهابات نتيجة نقصان كمية فيتامين سي.

 

طرق علاج نقص فيتامين سي

وبعد ذكر أعراض نقص فيتامين سي يجب ذكر الطرق المستخدمة في علاج نقص فيتامين سي، إذ إن العلاج يكون من خلال تناول الشخص لمكمّلات فيتامين سي من خلال الفم أو من خلال إعطاء الحقن، ويوصي الطبيب بالجرعات الآتية:

  • تناول فيتامين سي من 1 إلى 2 غرام يوميًا لمدة يومين إلى ثلاثة أيّام.
  • تناول 500 ملليغرام لمدة سبع أيام قادمة.
  • 100 ملليغرام من شهر إلى 3 أشهر.

كما يمكن للأشخاص المصابين أن يشعرون بتحسّن في الأعراض التي تشمل: التعب، الخمول، وفقدان الشهية في غضون 24 ساعة، أمّا بالنسبة للكدمات أو النزيف فيقلّ في غضون أسبوع إلى أسبوعين.

AllEscort